​سماحة المفتي مستقلاً ضيوف المهرجان

​​​استقبل سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ ، في دار البحوث والإفتاء صباح الإثنين، ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود . حفظه الله . من العلماء و المفكرين المشاركين في المهرجان الوطني لتراث و الثقافة (الجنادرية 31)، وذلك بحضور معالي عضو هيئة كبار العلماء عضو اللجنة الدائمة للإفتاء الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان . وخلال الاستقبال ألقى سماحة مفتي عام المملكة كلمة رحب فيها بالضيوف ، مؤكداَ أهمية التواصل بين العلماء لخدمة الإسلام و المسلمين ، والتمسك بشريعة الإسلام وأخلاقها وآدابها وجميع مقتضياتها ، وتقديم النصح . وعبر سماحة مفتي عام المملكة​ عن شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين ، ولسمو ولي عهده الأمين، ولسمو ولي وليالعهد، ولسمو وزير الحرس الوطني رئيس اللجنة العليا للمهرجان .

من جانبه ألقى سماحة مفتي عام الجمهورية الموريتانية الشيخ أحمد المرابط كلمة، شكر فيها الجميع على كرم الضيافة وحسن الوفادة و إحكام الترتيب و التنظيم . ورحب معالي عضو هيئة كبار العلماء عضو اللجنة الدائمة الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان من جهته بالعلماء و الدعاة  والمفكرين مؤكداَ أن المملكة تدعم الدعاة إلى الله وتقف معهم ، معرباً عن شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين ، ولسمو وزير الحرس الوطني رئيس اللجنة العليا للمهرجان الوطني للتراث والثقافة .​