الفهارس > آيات
آخذين ما آتاهم ربهم إنهم كانوا قبل ذلك محسنين
آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير
آمنوا بالله ورسوله وأنفقوا مما جعلكم مستخلفين فيه فالذين آمنوا منكم وأنفقوا لهم أجر كبير
أأمنتم من في السماء أن يخسف بكم الأرض فإذا هي تمور
أإذا متنا وكنا ترابا ذلك رجع بعيد
أإفكا آلهة دون الله تريدون
أبلغكم رسالات ربي وأنا لكم ناصح أمين
أبلغكم رسالات ربي وأنصح لكم وأعلم من الله ما لا تعلمون
أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون
أتبنون بكل ريع آية تعبثون
أتتركون في ما ها هنا آمنين
أتواصوا به بل هم قوم طاغون
أجعل الآلهة إلها واحدا إن هذا لشيء عجاب
أجعلتم سقاية الحاج وعمارة المسجد الحرام كمن آمن بالله واليوم الآخر وجاهد في سبيل الله لا يستوون عند الله والله لا يهدي القوم الظالمين
أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون
أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم هن لباس لكم وأنتم لباس لهن علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالآن باشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتى يتبين...
أذن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا وإن الله على نصرهم لقدير
أرأيت من اتخذ إلهه هواه أفأنت تكون عليه وكيلا
أسباب السماوات فأطلع إلى إله موسى وإني لأظنه كاذبا وكذلك زين لفرعون سوء عمله وصد عن السبيل وما كيد فرعون إلا في تباب
أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم ولا تضاروهن لتضيقوا عليهن وإن كن أولات حمل فأنفقوا عليهن حتى يضعن حملهن فإن أرضعن لكم فآتوهن أجورهن وأتمروا بينكم بمعروف وإن تعاسرتم فسترضع له أخرى
12 3 4 5 6 7 8 9 10 تالي