تصفح برقم المجلد > المجموعة الأولى > المجلد السادس والعشرون (كتاب الجامع 3) > الاستماع إلى الملاهي > ألف كتابا ضمنه فصلا حول الغناء ثم ندم

( الجزء رقم : 26، الصفحة رقم: 224)
الفتوى رقم ( 20170 )
س: قمت بتأليف كتاب تحت اسم: (محطات مضيئة في تاريخ معان)، وتضمن فصلاً حول الأغاني التراثية ، والآن بعد أن وزع الكتاب أحسست أن الفصل كان السهم الذي يصيب الضمير الإنساني المسلم لدي، فما رأيكم؟
ج: أولاً : ما دمت ندمت على ما كتبته في الفصل المعقود عن الأغاني في كتابك المذكور - فالحمد لله، وعليك أن تكتب تحذيرًا من ذلك الفصل، وإذا طبعت الكتاب مرة أخرى وجب عليك حذف ذلك الفصل، ونسأل الله أن يمن على الجميع بالعفو والمغفرة، إنه جواد كريم.
ثانيًا : ذكرت في آخر رسالتك أنك مدير السياحة في بلدك، فإذا كانت هذه السياحة مشتملة على تسهيل وتيسير فعل المعاصي والمنكرات والدعوة إليها - فإنه لا يجوز لمسلم يؤمن بالله واليوم الآخر أن يكون عونًا على معصية الله ومخالفة أمره، ومن ترك شيئًا لله عوضه الله خيرًا منه.
وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

عضو عضو نائب الرئيس الرئيس
بكر بن عبد الله أبو زيد صالح بن فوزان الفوزان عبد العزيز آل الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز



  سابق     تالي