تصفح برقم المجلد > من فتاوى سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ > صلاة الشكر المقصود بها

المقصود بصلاة الشكر

س : عندما كان عمري يتراوح ما بين 15 - 16 سنة حدث شيء سرني ، فقلت : سوف أصلي كل يوم ركعتين شكرا لله عز وجل ، ولكني بعد فترة علمت أن صلاة الشكر يقصد بها في الفقه سجدتي الشكر ، فمنذ ذلك الحين وأنا أسجد كل يوم سجدتين شكرا لله ولا أصلي الركعتين ، فهل ما فعلته صحيح ؟ وإن لم يكن صحيحا ، فماذا يجب على فعله ؟ أرجو الإفادة .
ج : النبي - صلى الله عليه وسلم - إذا بلغه أمر يسره خر لله ساجدا ، فدل على استحباب سجود الشكر عندما يتجدد للإنسان نعمة أو تندفع عنه نقمة ، والسجود فقط سجدة واحدة .
وأما تكرارها كل يوم فهذا لا أصل له ، وإنما يشرع السجود عند حصول تلك النعمة ، أو زوال ذلك المكروه . وأما نيتك أن تصلي كل يوم ركعتين شكرا لله على النعمة فلا أصل له ، وأما الاستمرار على ركعتين بدعوى أنها صلاة الشكر فهذا لا أصل له ، كما أن استمرارك على السجود لا أصل له .



  سابق     تالي