تصفح برقم المجلد > من فتاوى الصيام > من فتاوى الصيام > بيان ما يلزم من أفطر في نهار رمضان لمرض عضال

15- بيان ما يلزم من أفطر في نهار رمضان لمرض عضال

س: السائل ع.ع يقول في سؤاله: إنني في رمضان المنصرم لم أصم إلا يوما واحدا ؛ وذلك لأنني أصبت بمرض، وإذا صمت لا أستطيع الحركة إطلاقا، ولا أستطيع الوقوف حتى في الصلاة ، فبماذا تنصحونني الآن وجزاكم الله خيرا ؟ علما بأنه أول شهر رمضان يصادفني فيه هذا المرض ؟
ج : هذا المرض لا يخلو إما أن يكون مرضا ميؤوسا منه من الأمراض التي يقول الأطباء المختصون : إنه من الأمراض التي يغلب على الظن عدم الشفاء منها ، فالمرض الذي لا يرجى برؤه عذر لترك الصيام ، ويلزمك أن تطعم عن كل يوم نصف صاع ، ويعادل كيلو ونصفا تقريبا . وهذا يقوم مقام الصيام ؛ لأن مرضك مرض لا يرجى برؤه ، أما إن كان مرضاً ليس بميؤوس منه ويشفى بتوفيق من الله ، فمتى شفاك الله وعافاك فصم هذه الأيام التسعة والعشرين يوما ، وليس عليك إطعام ؛ لقول الله تعالى : فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ .



  سابق     تالي